رئيس مجلس الإدارة
محمد علي حسن
الجولة الرابعة من بطولة العالم (للفورميلا الكهربائية – eFormula)
الجولة الرابعة من بطولة العالم (للفورميلا الكهربائية – eFormula)
  • اشرف كارة
  • 02/03/2019
  • 528

شهدت مؤخراً مدينة مكسيكو سيتي في ١٦ فبراير تنظيم الجولة الرابعة من "ايه بي بي بطولة العالم للفورمولا إي" في موسمها الخامس، والتى شهدت حصول عدد من المفاجآت غير المتوقعة التي بدأت بتحقيق فيرلاين للمركز الأول لترتيب المنطلقين خلال التجارب التأهيلية. أما المفاجأة الأبرز، فكانت في السباق وتحديداً خلال لفاته الأخيرة حيث كان دي جراسي يمارس ضغوطاً هائلة لمحاولة تجاوز فيرلاين الذي تصدر معظم السباق. وفي اللفة الأخيرة، حاول دي جراسي ثلاث مرات أن يتجاوز فيرلاين في المنعطفات ولكن هذا الأخير كان مصراً على تحقيق الفوز ودافع عن صدارته بشراسة هائلة وفي المقطع المستقيم الذي ينتهي بخط النهاية، كان السائقان متقاربان جداً ولكن الطاقة كانت قد بدأت بالنفاذ من سيارة فيرلاين، الأمر الذي مكن دي جراسي من التقدم بالأمتار الأخيرة وبالتالي تحقيق الفوز في السباق المكسيكي. ولكن المنظمين قاموا بتغريم فيرلاين بخمس ثواني كونه قام بإختصار المنعطف الرابع خلال اللفة الأخيرة من السباق، مما أدى الى تراجعه الى المركز السادس لترتيب السباق العام وتقدم دا كوستا الى المركز الثاني أمام كل من مورتارا ودامبروسيو ولوتيرر اللذين حلوا في المراكز الثالث والرابع والخامس على التوالي.... أما أنتونيو فيليكس ذا كوستا، فقد أنهى السباق في المركز الثالث هذا، وقد كان فيرلاين متصدراً لمعظم السباق أمام أوليفر رولاند، سائق نيسان إي.دامس الذي تقدم من المركز الرابع الى المركز الثاني عند أول منعطف بعد الإنطلاق. وفي المنعطف الأخير من اللفة الثالثة، كان نلسون بيكيه جونيور قد دخل في منافسة شرسة مع جان إيريك فيرن علي المركز الثامن. حينها، إصطدمت سيارة بيكيه بمؤخرة سيارة فيرن التي طارت في الهواء وصدمت سيارة اليكساندر سيمز، الأمر الذي أدى الى إيقاف السباق لمدة ٣٠ دقيقة لحين تم تنظيف الحلبة من قطع السيارات المتناثرة إثر ذلك التصادم ، وما أن تم إطلاق المتسابقين من جديد، قام فيرلاين ورولاند ودي جراسي بالهجوم على سيباستيان بويمي ودا كوستا مستعملين وضع الهجوم. وفي لفات السباق الـ ٢٨ المتبقية، واجه فيرلاين الضغوطات على صدارته وليتمكن كل من بويمي ودا كوستا من اللحاق بركب الصدارة في وقت لاحق من السباق، خصوصاً بعد أن استعمل دا كوستا وضع الهجوم في اللفة ٣٢ تلاه كل من بويمي ودي غراسي ورولاند في اللفات الثلاث التالية. يذكر اخيراً أن ميتش إيفانز، سائق جاكوار وصل سابعاً اما فيليبي ماسا، سائق فنتوري الذي سجل أولى نقاطه إثر حلوله ثامناً، في وقت كان المركزين التاسع والعاشر من نصيب سام بيرد (فيرجن) ودانيال أبت (أودي).