رئيس مجلس الإدارة
Mohamed Aly Hassan
لاند روڤر والجمعية الجغرافية الملكية تطلقان تحدّي "صورة الأرض" لعام 2021
لاند روڤر والجمعية الجغرافية الملكية تطلقان تحدّي "صورة الأرض" لعام 2021
  • المحرر
  • 20/03/2021
  • 41

بدأت لاند روڤر شراكة مع الجمعية الجغرافية الملكية (مع معهد الجغرافيين البريطانيين) لإطلاق مسابقة "صورة الأرض" لعام 2021، والتي من شأنها إلهام البشر للخروج نحو المناطق الطبيعية وتقدير المناظر المحيطة بهم. وتسعى منافسة التصوير الدولية "صورة الأرض" إلى التوعية بالمسائل البيئية والجغرافية، من خلال الكشف عن الحكايات التي تقف خلف الصور والفيديوهات الفائزة. ويذكر أن باب المشاركة مفتوح الآن، وسيتم عرض الصور والفيديوهات الفائزة والمرشحة للفوز في صيف وخريف العام الجاري. وتعد مسابقة "صورة الأرض" 2021 خطوة كبيرة جديد ضمن شراكة طويلة الأمد، حيث عملت لاند روڤر مع الجمعية الجغرافية الملكية ضمن مهام ميدانية وبعثات مختلفة لأكثر من 40 عاماً، عبر توفيرها للمركبات والخبرات، وتمويلها لمشاريع التدريب والتوسّع. وقالت لورا وود، مدير قسم العلاقات العامة والشراكات في "جاكوار لاند روڤر": "لطالما مكّنت لاند روڤر البشر على الانخراط بشكل أكبر من عالمهم، ولهذا نحن سعداء بدعم مسابقة ‘صورة الأرض‘ والجمعية الجغرافية الملكية، ومن خلال تجاوزهم للحدود المعتادة ليلتقطوا صوراً استثنائية، يستطيع المصوّرون المحترفون والهواة على حد سواء صناعة فرق إيجابي، وتقديم رؤية أكثر اتساعاً لعالمنا". ومن جانبه قال آلاسدير ماكليود، رئيس القسم الشركات والموارد في الجمعية الجغرافية الملكية (مع معهد الجغرافيين البريطانيين): "نؤمن أن التصوير والأفلام تتمتع بتأثير هائل على المستوى الدولي، وأن الصور والفيديوهات تنقل الرسائل بأقوى شكل ممكن للمشاهدين، وتضيف معان ومشاعر تتجاوز العوائق اللغوية". "عملنا مع لاند روڤر يشكل محطة جديدة في رحلة هذه المسابقة الدولية المهمة، وتعدّ لاند روڤر شريكاً مثالياً لمسابقة ‘صورة الأرض‘ بفضل تاريخها العريق في مجال الاستكشاف والقدرة على الخوض في أقسى التضاريس". ومن جانبها قالت آمي فراشيلا، مديرة الألوان والمواد في لاند روڤر، والتي انضمت للجنة التحكيم لعام 2021: "يكتسب البشر بشكل متزايد وعياً أكبر بتأثيرهم على الكوكب، عبر ما يشترونه وصولاً إلى ما يأكلونه. ولذلك تواصل لاند روڤر تطوير مواد أكثر مسؤولية واستدامة، مثل بدائل الجلد الفاخرة والبوليمرات المعاد تصنيعها في مقصورات سياراتنا". وأضافت فراشيلا: "مسابقة ‘صورة الأرض‘ من الجمعية الجغرافية الملكية فرصة مهمة للتشجيع على النقاشات والتغييرات الضرورية، وأنا متحمسّة جداً لانضمامي إلى لجنة التحكيم. وتتألف مسابقة "ًصورة الأرض" من خمس فئات: البشر والمكان والطبيعة والغابات المتغيّرة ومناخ التغيير. وشهدت المسابقة العام الماضي 2,600 مشاركة من مختلف أنحاء العالم. وتدعو المسابقة المشاركين لالتقاط الصور والفيديوهات حين يكون ذلك آمناً، وحين تسمح القيود المرتطبة بفيروس كورونا المستجد بذلك. يتم تنظيم المسابقة والمعارض السنوية من قبل الجمعية بالتعاون مع لاند روڤر ومؤسسة "غابات إنجلترا"، وبدعم من شركة استشارات الفنون البصرية الرائدة "باركر هاريس". لمعرفة كيفية المشاركة في المسابقة