رئيس مجلس الإدارة
محمد علي حسن
بورشه فيجن 920 الاختبارية هي سيارة سباق وحشية لن يتم إنتاجها
بورشه فيجن 920 الاختبارية هي سيارة سباق وحشية لن يتم إنتاجها
  • المحرر
  • 12/11/2020
  • 57

عندما أعلنت بورشه أنها لن تشارك في بطولة FIA World Endurance وستوقف إنتاج 919 هايبرد الناجحة للغاية لصالح المشاركة في سباقات الفورمولا E، خسر عالم رياضة السيارات واحدة من أكثر سيارات السباق أسطورية على الإطلاق.

سيارة بورشه فيجن 920 الاختبارية تظهر بتصميم وحشي

بالرغم من ذلك، فحتى بعد مغادرة بورشه لسباق LMP1، فقد تخيل فريق التصميم الخاص بها كيف يُمكن أن تبدو عليه سيارتهم في سباقات التحمل في المستقبل إذا كانوا سيصنعون واحدة. تُعرض هذه السيارة الإختبارية لأول مرة كجزء من كتاب الشركة الجديد "Porsche Unseen"، وتُعرف باسم فيجن 920، وبالرغم من أنها لن تُنتج كسيارة قانونية على الطرق أو سيارة سباق جديدة، إلا أنها تبدو مذهلة.

 

تقول بورشه أنها صممت فيجن 920 إما كسيارة رياضية خارقة قانونية على الطرق، أو كسيارة سباق يُمكن استخدامها من قبل عملائها، ويُهيمن على تصميمها الخارجي اللون الأحمر والأسود والأبيض، بالإضافة إلى عدد من الأجزاء التي تعزز ديناميكيتها الهوائية اللافتة للنظر وإشارات التصميم الأنيقة.

تصميم مذهل تتميز به بورشه فيجن 920 الاختبارية

 

في البداية، تحصل واجهة السيارة الأمامية على زوج من المصابيح الأمامية النحيفة ليد ومآخذ هواء كبيرة على جانبي الواجهة المستوحاة من سيارات السباق

في حين أن نظام التعليق الأمامي الداخلي مرئي أيضاً، ومثل سيارة السباق 919 هايبرد، فتحتوي فيجن 920 على مقصورة صغيرة مع وضع قيادة مركزي، وتتميز أيضاً بزعنفة قرش على سقفها للمساعدة في تثبيتها أثناء انطلاقها بسرعات عالية. تُشبه السيارة إلى حد كبير سيارة 919 هايبرد، بالإضافة إلى بورشه 919 القانونية على الطرق التي ترغب الشركة في إنتاجها، حيث تحصل فيجن 920 على غطاء صندوق وغطاء محرك طويل ومنخفض، وتحصل أيضاً على شريط إضاءة ليد رفيع، ومشتت هواء هائل لتوليد قوة سفلية كبيرة لتثبيتها على الطريق أثناء السباقات.