Chief Editor : Mohamed Aly Hassan
Powered by automobile magazine egypt automobile magazine egypt automobile magazine egypt automobile magazine egypt
الجمهورية الجديدة .... ومشروعات قومية للنقل
الجمهورية الجديدة .... ومشروعات قومية للنقل
  • كتب / محمد على حسن
  • 17/08/2022
  • 183

الكثير من الاصدقاء سجلو اراء لهم فيما يحدث على ساحة السوق المصري للسيارات والارتباط المتلاصق بينه وبين الاقتصاد المصري المتأثر وبشدة بالاطراب العالمي الاقتصادى الذي تولد منه تضخم كبير يجتاح البشرية بلا رحمة التضخم الذى قد يكون اكثر تأثيرا على البشرية واكثر خطورة من الكورونا نفسها . ولكن فى ظل هذا الزخم والاراء والاجتهادات من الكثير وبالرغم من حالة السواد التى ينشرها البعض ما زال بصيص النور والامل باقي ويزيد وينتشر من خلال سواعد وعقول تعمل من اجل مصر فقط لا غير عقول عاهدات الله وسواعد عاهدت الله على بناء جمهورية جديدة حلم الجميع ان يعيش بها منذ عشرات السنوات الماضية حاول فيها الرئيس مبارك رحمة الله تعالى قدر محاولات يشكر عليها الا ان الصعوبات وعوامل الفساد والتعرية والضغوط الاوروبية والامريكية احالت دون تحقيقها الا اننا نعيشها الان وبقوة فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي تظهر قوة هذة الدولة الجديدة فى انها عنوان للاصرار على الاستمرار فى تحدى جميع انواع الصعوبات والمخاطر سواء اقتصادية او سياسية ومنها انها استطاعت ان تجعل لها كلمة وموقف ومكانه تختلف عن كل ما كان سابقا على الساحة العربية والافريقية والاوروبية واعطت للدول الكبر ي دروس قوية فى كيفية التعامل مع مصر القادمة بقوة وكبرياء . البعض مازال يهاجم اتجاة الدوله فى بناء العاصمة الادارية الجديدة وكيل الكثير الاتهامات للحكومة والرئيس على تلك التجربة واتهامها البعض انها سبب كبير لما تمر به الحالة الاقتصادية من عدم اتزان ولكني اري هذة الاقلام والاصوات ستكون اول الاصوات التى ستصفق وبقوة وتهلل اثناء افتتاح المرحلة الاولى للعاصمة ويذكر التاريخ ان هذا القرار هو القرار التاريخي الذى ساهم وبقوة فى انتقال هذا البلد الى مرتبه الدول الاكثر حداثة فى العالم والاكثر ارتباط بالعلوم والتكنولوجيا وافق المستقبل

هنا سأقف قليلا امام اهم المشروعات التى تشهدها مصر مؤخرا والتى تجعلها الاكثر تفردا فى شمال افريقيا بل افريقيا والشرق الاوسط وهي شبكة الطرق وتنوع وسائل المواصلات العامة التى اعلنت عنها الحكومة المصرية مؤخرا بعنوات اتحضر للاخضر والاخضر هنا هو التخلى عن كل ما هو ضار ومؤثر على البيئة التى تعرضت فى العقود الاخيرة الى حالة من الحرب بين تطلعات البشر ونظرتهم الى الحداثة من خلال تطوير الصناعه والتى بدورها ولدت الانبعاثات التى اضرت بالبيئة والتى انعكست على صحة البشر وقلة القدرة على الانتاج والعمل بسبب انتشار الامراض والاوبئة الضارة على كل كائن حى وكانت سبب فى تغير المناخ الذى انعكس على الانتاج الزراعي بسبب تغير المناخ واختلافة الدولة المصرية اخذت العهد على التغيير من خلال التنوع الاستراتيجى فى وسائل النقل الجماعى الصديقة للبيئة واري ان اهم المشروعات التى تنقل هذة المنظومة هو مشروع BRT الذى يعد وبحق نقلة نوعية كبري فى التنقل السريع الراقي الحضاري لاهم الفئات واكثرها تكوين للمجتمع المصري الفئة الاقل والمتوسطة ذاك المشروع الذى يحيط بالقاهرة الكبري والذى يربط الدائري بالمحور من خلال 27 محطة على الطريق يربطها باهم المناطق الحيوية والسكانية فى القاهرة . المشروع ضخم والميزانية التى وضعت له كبيرة تنوعت من انشأت محطات مركزية وسط الطريق ترتبط بكباري وانفاق اسفل الدائري والمحور بهذة المحطات مع تصنيع مجموعة كبيرة من الاتوبيسات التى تعمل بالكهرباء والغاز الطبيعي تعمل عليها الان شركة من اكبر شركات تصنيع الاتوبيسات فى العالم وتعد صرح وهرم قوى وسط صناعه الاتوبيسات العالمية عن شركة MCV اتحدث وقد قدمت الشركة مجموعة من الاتوبيسات الزكية المكيفة والتى تقدم العديد من الخدمات للمواطن اثناء الاستعمال . يرجع بي الزمن الى زيارة مشروع موازي مشابه لهذا المشروع العملاق وهو مشروع اوتوبوس تركيا الذى يربط اسطنبول الاسيوية باسطنبول الاوروبية بنظام كامل وربط تكنولوجى وباستراتجية عمل رائعة وبتوافر كم كبير من الاتوبيسات تتعاقب فى تواجدها داخل المحطات بزمن لايتعدى الدقيقة يخدم 16 مليون مواطن تركي ويعد الوسيلة الاسرع والاهم لدى المواطن التركى الا ان الظروف سمحت لتركيا ان تستغل المشروع اقتصاديا اكثر من المشروع المصري لكون المحطات التركية ترتبط كل محطة بوجود موال تجارى بجانبها الا ان الكتل السكانية المتلاحمة والحالة المعروفة بالعشوائية التى تحاول الحكومة المصرية الخروج منها بتوفير مسكن وحياة ملائمة للمواطنين منعت هذا الارتباط التجارى ليكون المشروع عنوانه الخدمة والرعاية للمواطن المصري لانه الاهم بالرعاية والخدمة.هى الاولى فى افريقيا والشرق الاوسط وتعد نقلة كبري فى عالم النقل الاوتوبيس الترددى ناهيك طبعا عن انه بالتوازى تسير الحكومة بخطى ثابته وقوية فى مشروعى المونوريل والقطار الكهربائي والمترو بالمراحل الجديدة التى تكتمل الان المشاريع واماكن العمل العمل فيها ليل نهار الايدى العاملة تسطر الانجاز وتكتب التاريخ لتبني بلد جديد ينير العالم ويعطى الامثلة للجميع ان المصري يستطيع لو توفرت لدية الارادة والقرار الجرئ ممثل فى قائد يري المستقبل وحكومة تدرس وبعناية كل خطوة تخطوا بها الى الامام تحيا مصر برجالها وسواعد ابنائها